طبيب يمني يداوي الفقراء مجانا

يجول الطبيب اليمني سامي يحيى الحاج شوارع العاصمة صنعاء بسيارته يوميا لتقديم استشارات طبية مجانية لمعالجة الفقراء وسط انتشار وباء كورونا.

 طبيب يمني يداوي الفقراء مجانا

ويمارس الطبيب البالغ من العمر 28 عامًا نشاطه التطوعي عندما يكون في منزله أو أثناء الذهاب إلى مقر عمله والعودة منه.

ونوه العديد من السكان بأنهم شاهدوا الطبيب الحاج وهو يوقف سيارته على جوانب الطرقات، مرتديا كمامة وقفازات، بينما يسير بتواضع تجاه المرضى، فينصت إليهم ويقدم لهم وصفات العلاج.

وقال الطبيب الحاج لوكالة الأنباء الصينية “شينخوا”، “لقد وضعت ملصقا إعلانيا على سيارتي لكي أعلم الناس بأنني أقدم استشارات طبية مجانية في الشارع”، ومكتوب على الإعلان الملصق على النافذة الخلفية لسيارته “أوقفني إن كنت تريد استشارة طبية”.

وانتشرت صورة الملصق الإعلاني على سيارة الطبيب في وسائل التواصل الاجتماعي كالنار في الهشيم وحصلت على مشاهدات كثيرة، واعتبرت مبادرة الطبيب على نطاق واسع “كريمة” في زمن كورونا.

وقال الطبيب، “إن مبادرته جاءت بعد تلقيه العديد من الرسائل على هاتفه المحمول وحساباته في مواقع التواصل الاجتماعي على مدار اليوم من مرضى لا يقدرون على دفع تكاليف الاستشارات الطبية والفحوصات في المستشفى”.

وأضاف أن المرضى يرسلون رسائل تشرح الأعراض التي يعانون منها، ويرد عليهم بوصفات طبية مجانية، لكن بالنسبة إلى الحالات الحرجة فإنه ينصحهم بالذهاب إلى الهياكل الصحية المحلية لتلقي الرعاية الطبية.


طباعة  

مواضيع ذات صلة